Monday, March 10, 2008

ومن لم يجعل الله له نوراً .. فما له من نور



جربت إحساس العبودية قبل كده
ومن فينا مش عبد في البلد ده ... الناس كلها قرفانة .. وحالة البلد من سيء لأسوأ

لأه .. أنا بكلم علي عبودية تانية ... العبودية الجميلة؟ ... هذا الإحساس الذي لا ينسي

عبودية جميلة .. آه عارف عارف أخرتها .. هتقولي بقي تنمية بشرية وأنظر للجانب المشرق .. ونص الكباية والفيلم ده

لا تنمية بشرية .. ولا حالة البلد اللي تقرف .. أنا قصدي سورة الفرقان... سمعتها أو قرتها قريب؟


ياه .. مش عارف .. أصلي بقالي مدة كده مش مظبوط مع ربنا خالص ... حاسس أني بأرجع لورا أوي والذنوب بتكتر.. بس إشمعني سورة الفرقان يعني ؟ ..

وَعِبَادُ الرَّحْمَنِ الَّذِينَ يَمْشُونَ عَلَى الْأَرْضِ هَوْنًا وَإِذَا خَاطَبَهُمُ الْجَاهِلُونَ قَالُوا سَلَامًا
وَالَّذِينَ يَبِيتُونَ لِرَبِّهِمْ سُجَّدًا وَقِيَامًا
وَالَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا اصْرِفْ عَنَّا عَذَابَ جَهَنَّمَ إِنَّ عَذَابَهَا كَانَ غَرَامًا
إِنَّهَا سَاءتْ مُسْتَقَرًّا وَمُقَامًا
وَالَّذِينَ إِذَا أَنفَقُوا لَمْ يُسْرِفُوا وَلَمْ يَقْتُرُوا وَكَانَ بَيْنَ ذَلِكَ قَوَامًا
وَالَّذِينَ لَا يَدْعُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَهًا آخَرَ وَلَا يَقْتُلُونَ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ وَلَا يَزْنُونَ وَمَن يَفْعَلْ ذَلِكَ يَلْقَ أَثَامًا
يُضَاعَفْ لَهُ الْعَذَابُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَيَخْلُدْ فِيهِ مُهَانًا
إِلَّا مَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلًا صَالِحًا فَأُوْلَئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا
وَمَن تَابَ وَعَمِلَ صَالِحًا فَإِنَّهُ يَتُوبُ إِلَى اللَّهِ مَتَابًا
وَالَّذِينَ لَا يَشْهَدُونَ الزُّورَ وَإِذَا مَرُّوا بِاللَّغْوِ مَرُّوا كِرَامًا
وَالَّذِينَ إِذَا ذُكِّرُوا بِآيَاتِ رَبِّهِمْ لَمْ يَخِرُّوا عَلَيْهَا صُمًّا وَعُمْيَانًا
وَالَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَ أَعْيُنٍ وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَامًا
أُوْلَئِكَ يُجْزَوْنَ الْغُرْفَةَ بِمَا صَبَرُوا وَيُلَقَّوْنَ فِيهَا تَحِيَّةً وَسَلَامًا
خَالِدِينَ فِيهَا حَسُنَتْ مُسْتَقَرًّا وَمُقَامًا


يــــــاه علي الحصري أو المنشاوي وهو يقرأ هذه الآيات .. تجعل القلب يتفطر .. حباً


يا تري آخر مرة حسيت أنك منهم كانت أمتي؟

فاكر حلاوة مشيتك وأنت حاسس أن الله يحملك ... أنت أصلاً مش ماشي ... الله يحملك

فاكر حلاوة نظرتك وإحساسك بالمخلوقات من حولك ... وأنت بتفكر أنهم يسبحون معك ... بيكون سبحان الله في انسجام غريب بينك

سبحان الله وبحمده ... سبحان الله العظيم

فاكر إحساسك أنك نظيف أوي من جوه

عينك لا تقع إلا علي ما يحب

قلبك لا يستشعر إلا ما يحب

يدك لا تلمس ولا تقع إلا علي ما يحب

بتمسك القرآن وتبدأ تلًمس علي صفحاته من جمال وحلاوة ما تشعر به

وتقربه من قلبك وتحضنه ..نفسك يدخل جوه ..جوه أوي .. وما يخرج إبداً

لمن استشعر كل هذا الجمال ... ألا تفتقده؟
ولمن لم يكرمه الله بعد ... ألا تشتاق؟

إيه رأيك تجرب يوم ... لو حاسس إنك بعيد وأن في سدود كثير ..توكل يا أخي ومتفكرش

خذ القرار الآن

غداً سأكون عبداً لله

إستني إستني

هتعمل إيه بعد القرار؟

ما أنت لازم تأخذ خطوات

.. ها هي صفات عباد الرحمن .. لو نفسك تكون منهم .. تشبه بهم .. أو تعالي نتشبه بهم

خذ قرار ..غداً سأمشي علي الأرض هوناً .. هذل نفسي لك يا ربي ..هخشع بين يديك يا رب

يمكن يكون أغرب قرار .. قرار بالذل والهوان ..لكنه لجبار السموات والأرض .. للرحمن .. الله


خذ قرار .. سأراقب لساني .. كلماتي .. أفكاري .. ستكون لله وعن الله وفي رضي الله


تعالي نمشيها خطوة خطوة

خطي هي نخطوها معاً نحو العبودية الحقة

نفسنا نكون منهم .. عباد الرحمن

إسمع سورة الفرقان وأقري الكلام تاني

وخذ قرار
.
.
وللحديث بقية

16 comments:

syzef said...

يــــــاه علي الحصري أو المنشاوي وهو يقرأ هذه الآيات

بجد احساس جميل قوي قوي..وانت بتحس بالقرآن مش مجرد بتسمعه خصوصا بصوت الشيخ الحصري

أنا نفسي نبدأ كلنا بجد وناخد الخطوة دي لأنها بداية حل كل مشاكلنا وأزماتنا

دعوة عظيمة جدا منك..ويارب نبدأ كلنا وأبدأ أنا شخصيا..يارب

النهاردة الصبح وانا جاي في الميكروباص سمعت مقولتين رهيبتين لشيخ الاسلام ابن تيمية

بيقول ..ماذا يفعل أعدائي بي ..فجنتي في صدري أينما ذهبتُ ذهبت معي

وبيقول ..ان في الدنيا جنة من لم يدخلها ..لم يدخل جنة الآخرة

يقصد جنة العبودية لله وحده اللي انتي بتتكلمي عليها دي..ياه لو كل واحد فينا دوّر علي جنته دي جواه وبدأ في السعي ليها..يبقي مش هنلاقي قرف ولا هنحتاج تنمية بشرية ولا دياولو

دمتي ودامت دعوتك ومبادرتك
انا اول مرة اشوف الجو ده في المدونات بس بجد حاسس اني مرتاح قوي

تحياتي

Whispers just for a Night said...

تبارك الله على طيب المدونة وجوها الصافي. ما شاء الله لا قوة إلا بالله. ولقد أخترتي أساتذتي الحصري والمنشاوي رحمهما الله. وصوتيهما يطيش بصدأ القلوب.
ساهم معنا في حملة المدونة مسلمون لربهم طائعون بتعليقك إشارة لا للتدخين في المدونة. وهذا في إطار نصرة الله تعالى ونبيه المصطفى صلى الله عيه وسلم. التفاصيل على الرابط أدناه
http://kawlansadida.blogspot.com/2008/03/blog-post_09.html

ما عليكم إلا بوضع الملصق وشعار الحملة ومتابعتنا بالمعلومات والموضوعات التي سندرجها بكم وبمساعدتكم عن أضرار التدخين. آزرونا ضد السيجارة. والدال على الخير كفاعله

تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال

ahmEd_H said...

مش عارف اقولك برافوا انك وصلت للدرجة دى من الترجمة للكلام

تحياتى

pinkyrose said...

جزاكى الله خيرا عنا..
بجد جميل اوى انك ناقشتى الفكرة دى و فكرتينا بيها ...
وفعلا انا حاسة بكل الكلام الرائع و الوصف المذهل اللى انتى نجحتى فى توصيله لينا ..
فعلا القرب من الله و العبوديه له ..شعور رائع تشعربنه حين تسجدين طويلا و الناس نيام ..
حين تفكرين فى الله فى زمرة الزحام ..
حين تقفى للحظات ..يستوقفك التفكير بأن الله معك ..يراكى ..يراقبك ..شاهد عليك

جزاكى الله عنا كل خير ..واتمنى معك مزيد من التواصل

يا مراكبي said...

إنتي إخترتي آيات من أحلى الآيات لقلبي .. وكلام ربنا سبحانه وتعالى كله جميل طبعا

يا ريت ربنا يهدينا ويمتعنا بالإحساس الجميل ده بعبوديته سبحانه

inksarat said...

مررت لاكثر من عشر مرات ... وتيقنت ان مثل كلماتك ترتقى عن اى تعليق اتركه ...اكرمك الله
ـــــ

inksarat said...

اسم مدونتك يجعنا نستحضر الايات الكريمة من سورة طه ويتجلى معناها فى اذهاننا ..لا شك
ــــ
ولكن ان جازان يكون لى وجهة نظر
فانا اراه اسما يرتقى بالمدونة وينم عن تعلق جميل باية رائعه من جزء من حوار جليل قاله الله لسيدنا موسى عليه السلام

ولكن استخدام هذه الايه كأسم مستعار عند التعليقات او فى الشات بوكس قد يصرف اذهان البعض عن استحضار الاية وعن معناها فقط سيأتى فى مخيلة القارىء للوهلة ..ان.., واصطنعتك لنفسى قالت كذاوبهذا قد يقل ارتباط الذهن بتسلسل الايات وبمعناها خاصة ان اللفظة ليس لها وجود فى اذهاننا الا فى السورة الكريمة
ــ
ان تقبلتى ان أبدى رؤيتى فقد كانت
وعلى اطلاق العموم فهى قدتكون صواب وقد تكون خطأ فهى فى النهاية وجهة نظرى ...

ــــ

اكرمك الله واعانك لما فيه الخير
واعتذر عن طول التعليق ..والتعليق للمرة الثانية
اشكرك

inksarat said...
This comment has been removed by the author.
إيمان said...

سيزيف

نورتني بزيارتك وبتعليقك الرائع .. فعلاً لا شيء يضاهي هذا الشعور .. المهم هو الوصول إليه ولو لثوان .. وعندما يصل إلي هذا الشعور بتمني لو يشعر به الآخرون والمقربين منه لجماله ولحلاوته .. وأزعم أنه يكون ظاهر عليه .. ويا رب فعلاً نبدأ فعلاً كلنا ونتوكل علي الله .. الكلام سهل ولكن الأصعب هو العمل

فرحت أوي أن جو المدونة بعث في نفسك الإرتياح

منتظرة تكرر الزيارة

إيمان said...

Whispers just for a Night

أخي الفاضل شرفت جداً جداً بزيارة حضرتك الكريمة

ولقد أبدعت حقاً في وصفك حقاً لصوت الشيخين رحمها الله وألحقنا بهم علي خير

أنا معكم إن شاء الله وسأقرأ الرابط
بتمعن إن شاء الله

جزاك الله كل خير
سعدت حقاً بزيارتك

إيمان said...

Ahmed_H

بقالك فترة معلقتش علي أي بوست لي ..فعوداً أحمد :)

سعيدة أني أستطعت أن أوصل لك معني ما

وارجو أن تكرر تجربتك القصصية لإني أستمتعت بها جداً

إيمان said...

Pinkyrose

أهلا بيكي في مدونتي المتواضعة جداً جداً .. ما شاء الله كلماتك ووصفك ينم عن مشاعر مجربة.. ربنا يديم عليك نعمة القرب منه والإحساس بالعبودية له

أتشرف بالتواصل معكي
وفي انتظار تعليقاتك دائما
:)

إيمان said...

يا مراكبي

عارف كثير أقعد أفكر أيه أحب الآيات أو السور لقلبي .. تلاقيني أقول الحديد طبعاً.. لألأ..هي ق وأرجع أقول لا شيء يعلو علي العنكبوت والأنبياء .. ولكن لآل عمران مكان خاص في قلبي جداً .. أما طه فتمسني هي والحجر والرعد ..ولكني أستسلم أمام ص والفرقان وهكذا أجدني أدور حول السور أجمعها لا أستطيع أن أعرف أيهما أقرب لقلبي فهو يهوي عند كل سورة ليقول ها هي وجدتها .. ثم ما يلبث أن يهوي عند أخري

نورتني يا مراكبي
وحاول كده مركبك ترسي عندنا من وقت للتاني

:)

إيمان said...

إنكسارات

ربنا يكرمك أخي الفاضل
وزيارتك المتكررة لمدونتي لا شك زادتني فخراً

والكلمات قد ارتقت وسمت فقط لإنها عن الله ولإنها سقطت علي قلوب متعلقة بالله

بالنسبة لتعليقك الثاني

فعلاً مش عارفة أقول لك أيه ..هتصدقني لو قلت لك أني بالأمس فقط كنت أفكر في هذا .. وكنت قد أخذت قرارً فعلاً أني سأتوقف عن هذا واكتب اسمي ..المشكلة كانت في تعلقي الشديد واعتزازي بهذا الاسم .. ولكن ها هي الدفعة جاءت فأعتقد أنه قد آن اوان التنفيذ

جزاك الله خيرا علي تعليقك وعلي اهتمامك بإبداء وجهة نظرك الذي يستحق بلا شك الاحترام

الباحث عن الحقيقة said...

جزاكم الله خيرا
موضوع طيب

إيمان said...

الباحث عن الحقيقة

شرفت بزيارتك

نفعنا الله وإياكم بهذه الكلمات